الهمُّ الشامي

image_pdfimage_print

تنقل الفينيق في هذا الملف ثلاثة أصوات من داخل الشام المحاصر. محمد سعيد حمادة من منبج والدكتور زهير جبور من اللاذقية وبلال جابر من مصياف. الأول صحفي والثاني دكتور في الزراعة اختصاص الثروات الحيوانية والثالث مربي، اختصاصي في رياض الأطفال. الثلاثة التقوا في الدفاع عن سورية الوطن والدولة والجيش، واليوم يلتقون في الهجوم على الفساد المتحكم في رقاب الناس. الثلاثة يعملون لمنع انهيار الدولة، بعضهم يرفض حتى انهيار حزب البعث، بالرغم من معارضتهم لسياساته، نظرا للتبعات التي شهدناها من انهياره في العراق.

إن هذه الأصوات هي نواقيس خطر إن لم تُسمع، سوف تغرق الباخرة بمن فيها، بينما طاقمها يسرق الركاب.

بلال جابر مصياف

الكتور زهير جبور_اللاذقية

محمد سعيد حماده_منبج

 

في هذا العدد<< أغرقت سفينتا أم بعد!!-د. هزار الأحمر*الأغبياء- محمد سعيد حماده >>
0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments